موقع الكتروني... كشفي... تربوي... إعلامي    إعداد: الأب عماد الطوال - الأردن

   
 
   
 
 

 

مكتبة الموقع

 

أخبار ونشاطات

 
 

أغاني كشفية

 
 

 

 
 

أخبار ونشاطات

 

 

 

 

 

مؤسسة الكشاف الكاثوليكي الفلسطيني للقديس يوحنا المعمدان تفتتح سنة الايمان
لقاء مجالس الشورى لمؤسسة الكشاف الكاثوليكي الفلسطيني

 

وسيم كسابره

استضافت مجموعة دير اللاتين عابود في عرينها لقاء لمجالس الشورى لمؤسسة الكشاف الكاثوليكي الفلسطيني للقديس يوحنا المعمدان، بمشاركة اعضاء من المجموعات المشاركة من مراحل الجوالة والمنجدات وعددهم 100 مشارك ومشاركة  بمشاركة وحضور سيادة المطران وليم الشوملي النائب البطريركي لغبطة البطريرك فؤاد طوال بطريرك القدس للاتين والأب ابراهيم الشوملي المرشد الروحي للمؤسسة والأب يوسف رزق كاهن رعية  اللاتين في عابود وجميع أعضاء الهيئة الادارية للمؤسسة.

تخلل اللقاء محاضرة للمطران الشوملي بعنوان "لماذا أومن" حول سنة الايمان التي اعلنها قداسة البابا بندكتس السادس عشر، وأعطى عشرة براهين من الحياة والكتاب المقدس تدفعنا الى الايمان. أحتفلت المجموعات المشاركة معا بالقداس الالهي الذي ترأسه  كاهن الرعية الأب يوسف رزق بمشاركة ابناء الرعية.

بعد تناول وجبة الغذاء توجه الجميع الى زيارة كنيسة العابودية، وقاموا برحلة خلوية الى كنيسة القديسة بربارة التي عاشت في تلك النمنطقة حسب التقليد الحي.

قام القائد خليل فرهود مفوض التدريب بتنظيم ورشة عمل صغيرة وذلك بتقسيم المجموعات المشاركة الى اربعة فرق: الأولى مكونة من مجموعتين السالزيان السادسة والعائلة المقدسة وقدموا اقتراحاتهم حول علاقة المجموعات الكاثوليكية بعضها مع بعض وقام القائد جوزيف روك بطرح تلك المقترحات على جميع المشاركين.

أما الفرقة الثانية فكانت لقاؤها عبارة عن تجمع المجموعة البابويه البيتجالية ومجموعة كشافة دير اللاتين عابود لدراسة علاقة المجموعات الكاثوليكية مع الهيئة الادارية ومع المؤسسة وقام القائد ميشيل مسعد بطرح لمقترحات هذه الفرقة.

اما الفرقة الثالثة المكونة من مجموعة مرشدات مار يوسف بيت لحم ومجموعة كشافة الكاثوليك العرب من القدس قامت بدراسة العلاقة التي تربط المجموعة الكشفية على حدة مع السلطة المراقبة حيث قام القائد جبرا مجلطون بتقديم نتائج البحث والدراسة التي قامت بها الفرقة.

أما الفرقة الرابعة تكونت من مجموعة كشافة كلية تراسنطة - بيت لحم ومجموعة كشافة دير اللاتين - بيت ساحور، موضوع النقاش كان حول علاقة المؤسسة والمجموعات الكاثوليكية مع جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية. قام القائد جيمي حزبون بتقديم مقترحات هذه الفرقة على جميع الحضور.

أما المرشد الروحي للمؤسسة الأب ابراهيم الشوملي نوه الى أهمية التكاتل والتعاضد من أجل أن تقوم المؤسسة بدورها لذلك لا بد من اقرار النظام الداخلي للمؤسسة بعد أن تم تعديله من قبل الهيئة وتم توزيعه على جميع الفرق المشاركة وطلب أن يعاد تعديله وتسليمه الى الهيئة الادارية بسرعة. كما تطرق الأب ابراهيم في حديثه الى الأوضاع الادارية والمالية للمؤسسة.

قدم المفوض القائد كمال حزبون نبذة عن نشاطات وفعاليات المؤسسة خلال العام المنصرم وخطتها المستقبلية، وقدم شرحا عن مخطط البطريركية اللاتينية في القدس في تنفيذ مشروع المخيم الدائم على قطعة ارض مساحتها حوالي ثلاثة دونمات مقدمة من بطريركية اللاتين وذلك في محافظة بيت لحم بالقرب من مستشفى الكاريتاس للأطفال.

والقى القائد فائق خوري قائد مجموعة عابود التي استضافت اللقاء كلمة، شكر فيها المطران وليم والمجموعات المشاركة مشيدا بنجاح فعاليات اللقاء واهمية الاستمرار بالتعاون البناء بين كافة المجموعات لما فيه خير المؤسسة وخير المجموعات نفسها.

وفي الختام قام الأب ابراهخيم شوملي والقادة كمال حزبون ووالقائد خليل فرهود ووالقائد فائق خوري والقائد عصام مغنم وفؤاد سلمان بتوزيع شهادات المشاركة على جميع المشاركين.

 

 

 

   صور من نحن | اتصل بنا | الرئيسية  |   Website Design by Saidawi 2009