موقع الكتروني... كشفي... تربوي... إعلامي    إعداد: الأب عماد الطوال - الأردن

   
 
 

 

 

 

مكتبة الموقع

 

أخبار ونشاطات

 
 

أغاني كشفية

 
 

 

 
 

أخبار ونشاطات

 

 

 

 

 

فرقة كشافة ومرشدات لاتين مادبا تشارك في الحج السنوي الأول إلى مكاور

الأخت لارا شوارب

 

بمناسبة عيد ميلاد القديس يوحنا المعمدان شفيع الأردن وشفيع رعية مادبا للاتين، أقامت الرعية قداساً احتفالياً بهذه المناسبة، يوم الجمعة 22/6/2012، على جبل مكاور حيث سيعتمد كاحتفال سنوي للحج المسيحي، كما اعتمده البابا يوحنا بولس الثاني في زيارته عام 2000 وأقره البابا بندكتس السادس عشر في زيارته عام 2009م.

و لقد اقيم هذا القداس بالتعاون مع وزارة السياحية، و مديرية سياحة مادبا ، حيث أكد السيد وائل جعنيني مدير سياحة مادبا أن أهمية الاحتفال في موقع مكاور يأتي في سياق التعريف بأهمية الموقع تاريخيا ودينيا والعمل على ترويج السياحة المحلية وتشجيع الاستثمار في الموقع .

ولقد ترأس القداس الإلهي الأب عماد طوال المرشد العام للكشاف الأردني الكاثوليكي، والأب يعقوب الرفيدي كاهن رعية كنيسة قطع رأس يوحنا المعمدان  في مادبا .

وقد حضر القداس  عن وزارة السياحة أمين عام وزارة ا لسياحة السيد عيسى قموة، و مدير سياحة مادبا السيد وائل جعنيني، لسيد لؤي فراج مدير هيئة تنشيط السياحة في مادبا، و عدد غفير من مؤمني رعية مادبا، وأحيته جوقة المعمدان بأصوات مرتليها الشجية.

وقال الأب عماد في عظته التي شدت انتباه الجميع فقد كانت بسيطة ومؤثرة في آن واحد: إننا الآن في هذا المكان المقدس، قلعة مكاور، أمام  الإنجيل الخامس، الإنجيل الخامس هو المكان المقدس التي تمت فيه أحداث الخلاص، فطوبى لنا نحن أبناء الأماكن المقدسة أبناء الأردن أبناء مادبا... فنحن أبناء هذه الأرض التي شهدت أعظم الأحداث أحداث الخلاص. 

طوبى لنا لأننا أبناء هذه  الأرض المقدس، فهذه نعمة خاصة لا يكتسبها إلا القليلون... ولكن الويل لنا  إن لم نعش بحسب هذه النعمة وكنا شهوداً حقيقيين لروحانية هذه الأرض المقدسة.

مكاور وقلعة هيرودس شهدت قطع راس يوحنا المعمدان لأنه قال لهيرودس كلمة الحق "لا يحق لكّ أن تأخذ امرأة أخيك" (متى 14:4)، قوله للحق كان سبب استشهاده، فأصبح شهيد الحق،  هذا المكان يدعونا ويصرخ في ضمائرنا:

لنكون: مواطنين الحق، مؤمنين الحق، رجال سياسة الحق، رجال أمن الحق، كشافة الحق، كهنة وراهبات الحق، مؤمنين الحق، شبيبة الحق...  هذه  دعوة  المكان لكل منا لنعيشها بصدق وأمانة.

و في نهاية القداس الإلهي قام الكهنة والراهبات و ممثلي وزارة السياحة وممثلين عن الرعية بمختلف نشاطاتها بإضاءة شمع أمام صورة المعمدان علامة على بدء الحج السنوي.

ولقد كان لفرقة كشافة ومرشدات الرعية الدور الأكبر في إنجاح هذه الحج من خلال التنظيم، ومن خلال عزف فرقتهم الموسيقية التي أضفت جواً من الهيبة والفرح على الاحتفال، وكانوا السباقين في تسلق الجبل المقابل للوصول إلى آثار القلعة، حيث صعد إلى هناك أغلبية المشاركين لإكمال مراسم الحج.

 

 

 

 

 

   صور من نحن | اتصل بنا | الرئيسية  |   Website Design by Saidawi 2009