يصدر عن مكتب الكشاف الكاثوليكي العالمي        إعداد: الأب عماد الطوال  السكرتير المساعد لخصوص الشرق الأوسط والأراضي المقدسة

   
 
 

 

 

 

مكتبة الموقع

 

أخبار ونشاطات

 
 

أغاني كشفية

 
 

 

 
 

أخبار ونشاطات

 

 

 

 

مجموعة العائلة المقدسة الكشفية تختتم مخيم الأشبال والزهرات

 
القائد سلطان عبيد

اختتمت مجموعة كشافة العائلة المقدسة الفلسطينية-دير اللاتين رام الله، مخيمها الكشفي السنوي الخاص بفرقتي الأشبال والزهرات، والذي تواصل على مدار يومين وحمل شعار "لا للعنف".

وشارك في المخيم نحو 50 شبل وزهرة بإشراف قائد فرقة الأشبال عامر شامية ومساعده جورجي عناب وقائدة فرقة الزهرات لورا ثيودوري ومساعدتها هبة موسى وأعضاء المجلس الكشفي وعدد من الجوالة والمنجدات والمرشدات.

وأقامت المجموعة الكشفية حفلاً ختامياً للمخيم بحضور أهالي الأشبال والزهرات. وتضمن الحفل إنزال العلم وتسليمه لقائد المجموعة عصام مغنم ومراسم الاختتام ونشيد وداع المخيم، الى جانب فقرة دبكة شعبية لفرقة سراب للرقص الفني وفقرات مسرحية وترفيهية وراقصة قدمها الأشبال والزهرات ولقاء بين قادة فرقتي الزهرات والأشبال مع الأهالي.

 

وفي الختام، قام القائد عامر شامية والقائدة لورا ثيودوري بتوزيع الشهادات والجوائز على المشاركين والمشاركات. وفاز الشبل غسان حلاوة بجائزة الشبل المثالي، والزهرة لانا ثيودوري بجائزة الزهرة المثالية.

 

وقال قائد المخيم عامر شامية "أن الهدف من وراء تنظيم المخيمات هو تعزيز روح العطاء وتحمل المسؤولية لدى الأطفال، وإكسابهم عدد من المهارات الكشفية والحياتية".

 

بدورها، قالت قائدة الزهرات لورا ثيودوري أن المجموعة تهدف إلى إشراك الفتيات في العمل الكشفي والمجتمعي وصقل مهاراتهم، وذلك بهدف تمكينهم وتعزيز قدراتهم في المستقبل.

 

وتضمن المخيم أعمال تطوعية وتدريبات وألعاب كشفية وأنشطة ترفيهية ورياضية ومحاضرات حول النظافة والبيئة واللاعنف ورحلة سباحة.

 

والجدير ذكره أن المجموعة تستعد لتنظيم مخيمها السنوي لفرق الجوالة والمنجدات والمرشدات والكشافة والمجلس الكشفي في مدرسة طاليتا في بيت جالا. 

 

 

 

 

 

 

   صور من نحن | اتصل بنا | الرئيسية  |   Website Design by Saidawi 2009